القائمة الرئيسية

الصفحات

 أحصل على سيرفر xtream iptv مجانا لمدة طويلة


اكواد الاكستريم xtream iptv code هي اكواد لتشغيل الاف القنوات من خلال خدمة iptv ( خدمة البث الرقمي عن طريق الانترنت ) و التي تعمل علي تطبيقات على اجهزة متعددة و هي اجهزة الموبايل اندرويد والايفون والكمبيوتر واجهزة الكمبيوتر و الرسيفر واجهزة الاستقبال دي في بي DVB.اكواد xtream iptv code مجانية لمدة سنه 2023

اكواد xtream iptv code مجانية لمدة سنه 2023 خيالية لمشاهدة البث المباشر Iptv xtream code 2022 ,Xtream iptv code gratuit حيث نعمل على توفير الاكواد لكم باستمرار وبالتعاون مع احد المواقع الخاصة بنا يتم وضع الاكواد ويمكنك نسخها مباشرة ووضعها في تطبيق الاكستريم الذي تستخدمة وكل ما عليك سواء الدخول للرابط الذي في الاسفل من اجل الحصول على اكود xtream مجانية.


للتحميل إضغط على 
  


أغرب القصص المرعبة على ديب ويب deep web

 أغرب القصص المرعبة على ديب ويب deep web



أحد أغرب القصص الغريبة والمرعبة على الأنترنت !

هي واحدة من قصص الانترنت التي لا يوجد لها استنتاج (حتّى الآن). إنّها ببساطة حالة من حب الاستطلاع الغريب، وتحمل بداخلها مجموعة من الإشارات التي تحتاج لفك شيفرتها.
فما يسمّى بـ"الشبكة العميقة Deep web" هي شبكة الانترنت التي لا يمكن الوصول إليها عن طريق محركات البحث، أو المدرجة في مجلدات الحوسبة، أو المنتشرة عبر جميع أنحاء وسائل الإعلام الاجتماعية. فكل شيء بها موجود ضمن قاعدة بيانات خاصة، ومخدّمات مغلقة مع كلمات مرور، ومواقع ومنتديات خاصة، بالإضافة لأي محتوى يحتاج إلى دفع مسبق على صفحات الانترنت.
وعلى الرغم من حدوث بعض الأمور مثل ضبط قيام موقع السوق السوداء "Silk Road" ببيع عقاقير غير مشروعة على "الشبكة العميقة"، إلّا أنّ معظم هذه "الشبكة العميقة" ليست مرعبة وشنيعة والجزء الأكبر منها عبارة عن صفحات انترنت بلا قيمة أو جدوى.
ومن الواضح هنا أنّ اللعبة المخيفة والمطوّرة بشكل مستقل "Sad Satan" مثيرة للشناعة أكثر ممّا تبدو عليه حقيقةً.
فـ"جيمي"، وهو صاحب قناة اسمها "Obscure Horror Corner" على موقع "YouTube"، تلقّى ذات مرة من أحد المشتركين في قناته رابط لعبة تُدعى "Sad Satan" وهي لعبة موجودة على أحد مواقع "الشبكة العميقة" حيثُ يتشارك الناس ملفاتهم الشخصية بشكلٍ مجهولٍ. وجد ذلك المشترك رابط اللعبة منشوراً في أحد المُنتديات ومصحوباً مع توقيع بحرفين أوليين هُما "ZK" على حد زعمه.
قام "جيمي" بتحميل ملف اللعبة بعد تفعيل برنامج مكافحة البرمجيات الخبيثة لغاية فحصه. كل شيء بدا له على ما يرام، لذا بدأ على الفور بلعب اللعبة وتسجيل الفيديوهات ليرفعها على قناة الـ"YouTube" الخاصة به. اتضح له لاحقاً أنّ هذه اللعبة بمنتهى الغرابة!
ففي أغلب مراحل اللعبة، على اللاعب أنّ يمشي أسفل سلسلة من الممرات داخل متاهة مظلمة. كما تُسمع عادةً خُطى أقدام الشخصية لتتشكّل معها المؤثرات الصوتية للعبة. وفجأة تنقطع المشاهد المرئية في اللعبة لتظهر بدلاً عنها ومضات قصيرة من صور فوتوغرافية بالأبيض والأسود بين الحين والآخر فقط، وحتّى نهاية الفيديو، تبدأ الموسيقى التصويرية تعلو بصخب ويرافقها صوت كأنه يبدو حوار لتعود وتيرته لتتباطأ بشدّة.
تعود إحدى الصورتين اللتان ظهرتا أثناء الوميض في الفيديو الأول لرجل نبيل داخل قصر "Konopiště" في جمهورية التشيك. وهو المكان الأخير الذي سكن فيه الأرشيدوق "فرانز فرديناند"، صياًدٌ متعطشٌ للدماء وتسبب اغتياله بنشوب الحرب العالمية الأولى. وبحسب نتائج البحث على الانترنت فإن هذا الرجل الذي يظهر في الصورة هو "فرانز جوزيف" الأمير التاسع من ثورن.
أما الصورة الثانية فتعود لـ"مارغريت ثاتشر" و"جيمي سافيل" وهُما يشاركان في الجمعية الوطنية لمنع القسوة ضد الأطفال "NSPCC". ومما يثير السخرية بشكلٍ جليٍّ هُنا هو الاتهام الشهير الموجه نحوَ "جيمي سافيل" بالاعتداءات الجنسية العديدة بحق الأطفال.
بعد بضعة أيام، برز مقطع فيديو ثانٍ، يتضمّن هذه المرة صوراً وامضة بالأبيض والأسود تُظهر الرئيس الأميركي "جون كينيدي" قبيل اغتياله بدقائق قليلة ولقطة مقربة جداً لصورة "الماعز السبتية" التي رسمها "إليفاس ليفي" لتمثّل الـ"Baphomet". تمَّ تشغيل حوار مسجّل واضح ولكن بشكل عكسي!
كما تم خلط بعض المقاطع المأخوذة من محطات إذاعية لتشكّل صوتاً جوّياً واحداً. كل هذا ولم نصل إلى الجزء المخيف بعد، حيث يُكشف القسم الثاني من الفيديو أطفالاً أحياء محبوسين معك في نفس المتاهة.
اكتشف أحد المتابعين على موقع "Reddit" رموزاً سرية مليئة بالتهديدات القاسية ضمن اللعبة. وقام "جيمي" -صاحب قناة اليوتيوب- بلعب اللعبة لمدة طويلة وكافية سنحت له بتسجيل عدّة فيديوهات بغية رفعها على موقعه قبل القيام بحذف اللعبة بسبب استمرارية ظهور ملف مستند نصي على سطح مكتب جهازه (هذه اللعبة مصدرها "الشبكة العميقة"، فلا توجد أية ضمانة بأنّها ليست فيروساً شيطانياً خارقاً).
وقد أعرب "جيمي" ضمن ملاحظاته عن اللعبة بعدم ارتياحه أثناء اللعب بها، ورغبته بمعرفة ما هو الهدف من ورائها أصلاً، آملاً أنّ يجيب شخصٌ ما عن معنى الحرفين "ZK" وإلى ماذا يرمزان.
هل هي مشروع برمجة جامعي فاشل، أم لعبة عن الاغتيال والاعتداء على الأطفال؟
ما رأيك عزيزي القارئ، هل تملك الجرأة الكافية لخوض تجربة اللعب بهذه اللعبة الغريبة على جهازك؟
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

أحصل على سيرفرات IPTV مدفوعة مجانا


للحصول على سيرفر IPTV مدفوع مجانا اتبع هذا الرابط

اضغط على download now للحصول على السيرفر